تكوين
خروج
لاويين
عدد
تثنية
يشوع
قضاة
راعوث
صم 1
صم 2
ملوك 1
ملوك 2
اخبار 1
اخبار 2
عزرا
نحميا
طوبيا
جوديث
استير
ايوب
مزامير
امثال
جامعة
نش
الحكمة
سيراخ
اشعياء
ارميا
مراثي
باروخ
حزقيال
دانيال
هوشع
يوئيل
عاموس
عوبديا
يونان
ميخا
ناحوم
حبقوق
صفنيا
حجى
زكريا
ملاخي
1 مك
2 مك
1 وكان في ذلك الزمان أن يهوذا نزل من عند إخوته ومال إلى رجل عدلامي يقال له حيرة. 2 ورأى يهوذا هناك بنت رجل كنعاني آسمه شوع ، فتزوجها ودخل عليها.


3 فحملت وولدت ابنا فسماه عيرا.


4 ثم حملت أيضا وولدت أبنا فسمته أونان.


5 وعادت أيضا فولدت آبنا وسمته شيلة. وكان في كازيب حين ولدته.


6 واتخذ يهوذا زوجة لعير بكره أسمها تامار. 7 وكان عير ، بكر يهوذا، شريرا في عيني الرب، فأماته الرب.


8 فقال يهوذا لأونان: (( ادخل على امرأة أخيك وقم بواجب الصهر وأقم نسلا لأخيك )). 9 وعلم أونان أن النسل لا يكون له، فكان إذا دخل على امرأة أخيه، استمنى على الأرض، لئلا يجعل نسلا لأخيه. 10 فقبح ما فعله في عيني الرب، فأماته أيضا. 11 (( فقال يهوذا لتامار كنته: (( أقيمي أرملة في بيت أبيك حتى يكبر شيلة آبني )). لأنه كان يقول: ((يخشى أن يموت هو أيضا كأخويه )). فمضت تامار وأقامت في بيت أبيها. 12 ومضت مدة طويلة، فماتت ابنة شوع، امرأة يهوذا، وعندما تعزى يهوذا، صعد إلى جزاز غنمه في تمنة هو وحيرة، صاحبه العدلامي.
13 وأخبرت تامار وقيل لها: (( هوذا حموك صاعد إلى تمنة، ليجز غنمه )). 14 فخلعت ثياب إرمالها من عليها وتغطت بالخمار واحتجبت به وجلست في مدخل العينين على طريق تمنة، لأنها رأت أن شيلة قد كبر ولم تزوج به. 15 فرآها يهوذا فحسبها بغيا، لأنها كانت مغطية وجهها. 16 فمال إليها إلى الطريق وقال: ((هلم أدخل عليك ))، لأنه لم يعلم أنها كنته. فقالت: ((ماذا تعطيني حتى تدخل علي؟ )) 17 قال: (( أبعث بجدي معز من الماشية )). قالت: (( أعطيني رهنا إلى أن تبعث )). 18 قال: (( ما الرهن الذي أعطيكه؟ )) قالت: (( خاتمك وعقالك وعصاك التي بيدك )). فأعطاها ودخل عليها، فحبلت منه. 19 ثم قامت فمضت ونزعت خمارها من عليها ولبست ثياب إرمالها. 20 وبعث يهوذا بجدي معز مع صاحبه العدلامي ليسترد الرهن من يد المرأة، فلم يجدها. 21 فسأل أهل المكان عن مقامها قائلا: ((أين البغي التي كانت عند العينين على الطريق؟ )) قالوا: ((ما كانت ههنا قط بغي )). 22 فرجع إلى يهوذا وقال: (( لم أجدها، وأهل المكان أيضا قالوا: ما كانت ههنا قط بغي )). 23 فقال يهوذا: (( لتحتفظ بما عندها لئلا نصير سخرية، فإني قد أرسلت الجدي، وأنت لم تجدها )). 24 وبعد مضي نحو ثلاثة أشهر، أخبر يهوذا وقيل له: (( قد بغت تامار كنتك، وها هي حامل من البغاء )). فقال يهوذا: (( أخرجوها فتحرق )).
25 فبينما هي مخرجة، بعثت إلى حميها قائلة: (( من الرجل الذي هذه الأشياء له أنا حامل )). وقالت: (( أنظر لمن هذا الخاتم والعقال والعصا )). 26 فنظر إليها يهوذا وقال: (( هي أبر مني، لأني لم أزوجها لشيلة ابني )). ولم يعد بعد ذلك يدخل عليها. 27 ولما حان وقت ولادتها، إذا بتوأمين في بطنها.


28 ولما ولدت، أخرج أحدهما يده، فأخذت القابلة خيطا قرمزيا فعقدته عليها وقالت: ((هذا خرج أولا )). 29 فلما رد يده، خرج أخوه فقالت: (( يا لك من ثغرة ثغرتها! )) فسمي فارص.


30 وبعد ذلك خرج أخوه الذي على يده الخيط القرمزي، فسمي زارح.


متى

مرقس

لوقا

يوحنا

اعمال

رومية

كو 1

كو 2

غلاطية

افسس

فيلبي

كولوسي

تس 1

تس 2

تي 1

تي 2

تيطس

فليمون

عبرانيين

يعقوب

بطرس 1

بطرس 2

يوحنا 1

يوحنا 2

يوحنا 3

يهوذا

رؤيا

 

الأب
ابن
الروح القدس
الملائكة
الشيطان
التعليق
الإسناد الترافقي
العمل الفني
خرائط