تكوين
خروج
لاويين
عدد
تثنية
يشوع
قضاة
راعوث
صم 1
صم 2
ملوك 1
ملوك 2
اخبار 1
اخبار 2
عزرا
نحميا
طوبيا
جوديث
استير
ايوب
مزامير
امثال
جامعة
نش
الحكمة
سيراخ
اشعياء
ارميا
مراثي
باروخ
حزقيال
دانيال
هوشع
يوئيل
عاموس
عوبديا
يونان
ميخا
ناحوم
حبقوق
صفنيا
حجى
زكريا
ملاخي
1 مك
2 مك
1 ولما كان مدار السنة في وقت خروج الملوك إلى الحرب، أرسل داود يوآب وضباطه معه كل إسرائيل، فأهلكوا بني عمون وحاصروا ربة. وأما داود فبقي في أورشليم.


2 وكان عند المساء أن داود قام عن سريره وتمشى على سطح بيت الملك، فرأى عن السطح آمرأة تستحم، وكانت المراة جميلة جدا.


3 فأرسل داود وسأل عن المرأة، فقيل له: ((أنها بتشابع بنت أليعام، آمرأة أوريا الحثي )) . 4 فأرسل داود رسلا وأخذها، فماتت إليه فضاجعها، وكانت قد تطهرت من نجاستها. ورجعت إلى بيتها.


5 وحملت المرأة فأرسلت وأخبرت داود وقالت: ((أنني حامل )). 6 فأرسل داود إلى يوآب قائلا: ((أرسل إلي أوريا الحثي )). فأرسل يوآب أوريا إلى داود. 7 فجاءه أوريا، فاستخبره داود عن سلامة يوآب والشعب وعن الحرب. 8 ثم قال داود لأوريا: ((أنزل إلى بيتك وأغسل رجليك)). فخرج أوريا من بيت الملك، وحملت وراءه هدية من عند الملك. 9 لكن أوريا آضطجع على باب بيت الملك مع جميع خدم سيده، ولم ينزل إلى بيته. 10 وأخبر داود أن أوريا لم ينزل إلى بيته. فقال داود لأوريا: ((أما جئت من السفر؟ فما بالك لم تنزل إلى بيتك؟ 11 فقال أوريا لداود: ((أن التابوت وإسرائيل ويهوذا مقيمون في الأكواخ، ويوآب سيدي وضباط سيدي معسكرون على وجه الحقول، وأنا أدخل بيتي وآكل وأشرب وأضاجع امرأتي؟ لا، وحياتك وحياة نفسك، أني لا أفعل هذا)). 12 فقال داود لأوريا: ((أمكث اليوم، وغدا أصرفك )). فبقي أوريا في أورشليم ذلك اليوم.
13 وفي الغد دعاه داود، فأكل بين يديه وشرب، وأسكره. وخرج مساء فآضطجع في سريره مع خدم سيده، وإلى بيته لم ينزل. 14 فلما كان الصباح، كتب داود إلى يوآب كتابا وأرسله بيد أوريا.


15 كتب في الكتاب قائلا: ((ضعوا أوريا حيث يكون القتال شديدا، وأنصرفوا من ورائه، فيضرب ويموت)) 16 فكان في حصار يوآب للمدينة أنه جعل أوريا في المكان الذي علم أن فيه رجال البأس. 17 فخرج رجال المدينة وحاربوا يوآب، فسقط من الشعب من رجال داود، ومات أوريا الحثي أيضا. 18 فأرسل يوآب وأخبر داود بكل ما كان من أمر الحرب. 19 وأمر يوآب الرسول وقال له: ((إذا أنتهيت من كلامك مع الملك عن كل ما كان من أمر الحرب، 20 فإذا ثار غضب الملك وقال لك: لم دنوتم من المدينة لتحاربوا ؟ أما تعلمون أنهم يرمون من فوق السور؟ 21 من قتل أبيملك بن يربعل؟ أليس أن امراة رمته بقطعة رحى من فوق السور فمات في تاباص ؟ فماذا دنوتم من السور؟ فقل: أن عبدك أوريا الحثي أيضا قد مات )).


22 فمضى الرسول ووصل وأخبر داود بكل ما أرسله فيه يوآب 23 وقال الرسول لداود: (( قد قوي علينا القوم وخرجوا إلينا إلى الحقول، فدحرناهم إلى مدخل الباب. 24 فرمى الرماة رجالك من فوق السور، فمات بعض رجال الملك، ومات أيضا عبدك أوريا الحثي )).
25 فقال داود للرسول: ((كذا تقول ليوآب: لا يسؤ ذلك في عينيك ، لأن السيف يأكل هذا وذاك. شدد قتالك على المدينة ودمرها، وأنت شجعه )). 26 وسمعت امرأة أوريا أن أوريا زوجها قد مات، فناحت على زوجها 27 ولما تمت أيام مناحتها، أرسل داود وضمها إلى بيته. فكانت زوجة له وولدت له ابنا. وساء ما صنعه داود في عيني الرب.

متى

مرقس

لوقا

يوحنا

اعمال

رومية

كو 1

كو 2

غلاطية

افسس

فيلبي

كولوسي

تس 1

تس 2

تي 1

تي 2

تيطس

فليمون

عبرانيين

يعقوب

بطرس 1

بطرس 2

يوحنا 1

يوحنا 2

يوحنا 3

يهوذا

رؤيا

 

الأب
ابن
الروح القدس
الملائكة
الشيطان
التعليق
الإسناد الترافقي
العمل الفني
خرائط