تكوين
خروج
لاويين
عدد
تثنية
يشوع
قضاة
راعوث
صم 1
صم 2
ملوك 1
ملوك 2
اخبار 1
اخبار 2
عزرا
نحميا
طوبيا
جوديث
استير
ايوب
مزامير
امثال
جامعة
نش
الحكمة
سيراخ
اشعياء
ارميا
مراثي
باروخ
حزقيال
دانيال
هوشع
يوئيل
عاموس
عوبديا
يونان
ميخا
ناحوم
حبقوق
صفنيا
حجى
زكريا
ملاخي
1 مك
2 مك
1 وقال الرب لصموئيل: "إلى متى تحزن على شاول، وأنا قد نبذته كملك على إسرائيل؟ فاملأ قرنك زيتا وتعال أرسلك إلى يسى من بيت لحم، لأني قد اخترت لي من بنيه ملكا".


2 فقال صموئيل: "كيف أذهب؟ فإن سمع شاول، يقتلني ". فقال الرب: "خذ معك عجلة من البقر وقل: إني جئت لأذبح ذبيحة للرب. 3 وادع يسى إلى الذبيحة، وأنا أعلمك ماذا تصنع، وامسح لي الذي اسميه لك ". 4 ففعل صموئيل كما أمره الرب، وأتى بيت لحم. فارتعش شيوخ المدينة عند لقائه وقالوا: "ألسلام قدومك؟ " 5 فقال: " لسلام قدمت، لأذبح للرب. فقدسوا أنفسكم وتعالوا معي إلى الذبيحة". وقدس يسى وبنيه ودعاهم إلى الذبيحة.


6 فلما أتوه، رأى أليآب، فقال في نفسه: "لا شك أن أمام الرب مسيحه ".


7 فقال الرب لصموئيل: "لا تراع منظره وطول قامته، فإني قد نبذته، لأن الرب لا ينظر كما ينظر الإنسان، فإن الإنسان إنما ينظر إلى الظواهر، وأما الرب فإنه ينظر إلى القلب ".


8 ثم دعا يسى أبيناداب، وأجازه أمام صموئيل. فقال: "وهذا أيضا لم يختره الرب ". 9 ثم أجاز يسى شمة، فقال: " وهذا أيضا لم يختره الرب ".


10 فأجاز يسى سبعة بنيه أمام صموئيل، فقال صموئيل ليسى: "لم يختر الرب من هؤلاء". 11 ثم قال صموئيل ليسى: "أهولاء جميع الفتيان؟ " فقال له: "قد بقي الصغير، وهو يرعى الغنم ". فقال صموئيل ليسى: "أرسل فجئنا به، لأننا لا نجلس إلى الطعام حتى يأتي إلى ههنا".




12 فأرسل وأتى به، وكان أصهب جميل العينين وسيم المنظر. فقال الرب: "قم فامسحه، لأن هذا هو".
13 فأخذ صموئيل قرن الزيت، ومسحه في وسط إخوته، فانقض روح الرب على داود من ذلك اليوم فصاعدا، وقام صموئيل وانصرف إلى الرامة.


14 وفارق روح الرب شاول، وروعه روح شرير من لدن الرب. 15 فقال لشاول حاشيته: "هوذا روح شرير من لدن الله يروعك. 16 فليأمر سيدنا حاشيته الذين أمامه أن يبحثوا عن رجل يحسن العزف على الكنارة، حتى إذا اعتراك الروح الشرير من لدن الله، يعزف بيده فتتحسن حالتك " . 17 فقال شاول لحاشيته: "انظروا لي رجلا يحسن العزف وأتوني به ". 18 فأجاب واحد من الحاشية وقال: " رأيت ابنا ليسى من بيت لحم يحسن العزف، وهو ذو بأس ومحارب باسل، فصيح الكلام حسن المنظر، والرب معه ".


19 فأرسل شاول رسلا إلى يسى وقال له: " أرسل إلي داود ابنك الذي مع الغنم ". 20 فأخذ يسى حمارا وحمل عليه خبزا وزق خمر وجديا من المعز، وأرسل ذلك بيد داود ابنه إلى شاول. 21 فأتى داود إلى شاول، ومثل أمامه، فأحبه حبا شديدا، وكان له حامل سلاح. 22 وأرسل شاول إلى يسى وقال: " ليبق داود لدي، لأنه قد نال حظوة في عيني ". 23 وكان، إذا اعترى شاول الروح من لدن الله، يأخذ داود الكنارة ويعزف بيده، فيستريح شاول وتتحسن حالته، ويفارقه الروح الشرير.

متى

مرقس

لوقا

يوحنا

اعمال

رومية

كو 1

كو 2

غلاطية

افسس

فيلبي

كولوسي

تس 1

تس 2

تي 1

تي 2

تيطس

فليمون

عبرانيين

يعقوب

بطرس 1

بطرس 2

يوحنا 1

يوحنا 2

يوحنا 3

يهوذا

رؤيا

 

الأب
ابن
الروح القدس
الملائكة
الشيطان
التعليق
الإسناد الترافقي
العمل الفني
خرائط